time

وضعت المديرية العامة للأمن الوطني ، برنامج خاص لإحياء الذكرة 58 لعيد الاستقلال بشعار ” معا لبناء الجزائر الجديدة ” المعتمد من طرف وزارة المجاهدين وذوي الحقوق.

و حسب بيان للمديرية ، سيتم  تنظيم ندوات تاريخية افتراضية بسبب الظرف الصحي الراهن في البلاد ، يشرف عليها مجاهدون وأساتذة مختصون وإطارات سامية من جهاز الشرطة. يتم مرافقته إعلاميا عبر القنوات الاتصالية للمديرية العامة للأمن الوطني على غرار صفحتي فايسبوك وتويتر والموقع الإلكتروني للأمن الوطني.

صوفيا بوخالفة 

تعليقات الزوار ( 1 )

  1. مبادرة وخطوة حسنة ولكن تبقى فرنسا عدو الى زوال الأرض ومن عليها ولا ننسى المآسي التي خلفتها في مجتمعنا إلى يومنا هذا وخير دليل منطقة قمار بالوادي التي ما يزال سكانها متأثرين بالتجارب النووية الى اليوم ،وعلى السيد الرئيس أن يبذل المزيد من الجهود للمطالبة بحق الشعب الجزائري الذي عاش الويلات و يجب على فرنسا الإعتراف بجرائمها المرتكبة في حق الإنسانية وما خلفته من مآثر بقيت راسخة ومنقوشة بدماء الشهداء والمجاهدين وعليه يجب الإلحاح والمطالبة بإسترجاع الحق المسلوب.

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

إنفجار منجم الشعبة الحمراء بسطيف يودي بحياة عاملين

بومرداس: جريمة بشعة راح ضحيتها ثلاثيني بأولاد هداج

ترامب: تدخل الولايات المتحدة في الشرق الأوسط الخطأ الأكبر في تاريخها

بن بوزيد: سنتخذ إجراءات صارمة لتطبيق شروط فتح المساجد و الشواطئ