time

أصدر حزب جبهة تحرير الوطني بيانا توضيحيا حول ما تناقل في بعض المواقع الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي بخصوص إقرار الأمين العام للأفلان بحذف الحروف الأمازيغية من منشورات ووثائق الحزب، أين فند الحزب هذه الأخبار جملة وتفصيلا.

وجاء في البيان أن الحزب لم يقم بتغيير الوثائق الرسمية ما عدا اللغة الفرنسية التي استبدلت باللغة الانجليزية، وأن اللغة الأمازيغية لم تكن موجودة من قبل حتى يتم حذفها، يضيف البيان.

وأضاف بيان الأفلان أن من قام بنشر هذه الأكذوبة والترويج لها يهدف  إلى إحداث فتن في أوساط المجتمع، خصوصا وأن الحزب يعرف في هذه الآونة مسارا تصاعديا على كافة المستويات.

ويعتزم حزب جبهة التحرير الوطني حسب البيان على استعادة مكانته الطبيعية كحزب وطني نابع من رحم الشعب الجزائري متمسكا بالثوابت الوطنية المكرسة في الدستور.

وفي ختام البيان، أورد الحزب أن هذه حملات التشويه والأكاذيب التي تستهدفه لا يمكن أن تحول دون تحقيق طموحات أبنائه في رؤية الأفلان يستعيد قوته وانسجامه وسيادة قراره، ويساهم في خدمة الوطن والمواطن في هذه المرحلة الحساسة التي تمر بها البلاد، يختم البيان.

محمد . ك

 

728x90 Ar

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

Screenshot 2020 10 24 22 33 27 64

فوت ميركاتو : يوسف بلايلي إلى الدوري القطري

Received 3374830175896603

تقييم ماندي بعد مستواه في مباراة ريال بيتيس و أتليتيكو مدريد

E4

محمد فارس ثاني أفضل لاعب في مباراة لاتسيو و بولونيا

003

ممثلو المجتمع المدني يواصلون حملاتهم الداعمة للدستور من البليدة وصولا إلى الجلفة