time
أنهى وزير الدفاع الأمريكي، مارك توماس إسبر أمس الخميس، زيارته إلى الجزائر متوجها إلى العاصمة المغربية في ختام جولته المغاربية.
وصرح  إسبر خلال الاستقبال الذي خصه به رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون  “لقد تطرقنا إلى السبل والوسائل الكفيلة بتعزيز التعاون الثنائي لا سيما في مجال مكافحة الإرهاب والتعاون بين جيشي البلدين”.معربا بذلك عن إرادة بلده في تعزيز التعاون مع الجزائر في المجال العسكري و مكافحة الإرهاب.
كما تم التطرق إلى مواضيع أخرى على غرار “احترام سيادة الدول و الحريات و كذا المسائل ذات الاهتمام المشترك”، أين ثمن الوزير الأمريكي العلاقات طويلة الأمد التي تجمع الولايات المتحدة الأمريكية والجزائر ، وأكد دعمه لتوسيع العلاقة العسكرية كما أبرز الريادة الثابتة للجزائر في مجال الأمن الإقليمي، حيث ناقش الوزير إسبر والرئيس تبون الأمن في جميع أنحاء شمال إفريقيا والساحل وسبل تعزيز الشراكة الأمريكية-الجزائرية العسكرية والدبلوماسية الإستراتيجية.
وكان لإسبر “شرف زيارة مقام الشهيد لوضع إكليل من الزهور ترحما على أرواح شهداء الثورة الجزائرية، مليون و نصف مليون شهيد الذين ضحوا بأنفسهم من أجل استقلال الجزائر”.
و بهذه المناسبة تقدم وزير الدفاع الأمريكي بالشكر لرئيس الجمهورية على “حفاوة الاستقبال و كرم الضيافة” الذي حظي به خلال زيارته للجزائر.
ح.ريم
728x90 Ar

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

06

بجاية: بلدية درقينة تكرم المتفوقين في شهادة البكالوريا

Images (28)

بالفيديو : أسيست عطال العالمي ضد الفريق الصهيوني

Images (27)

تقييم بن ناصر بعد مستواه في مباراة الميلان و سبارتاك براغا

Carton Site Arslane Recovered Recovered Recovered Recovered Recovered Recovered Recovered

الرئيس تبون يتلقى برقيات إطمئنان و تمنيات بالشفاء العاجل من شخصيات دولية سامية