time
أوضح رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، إبراهيم غالي، في لقائه مع التلفزيون الجزائري بمناسبة الذكرى ال45 لعيد الوحدة الوطنية الصحراوية، أنه “لا يستبعد تكرار سيناريو إكديم إزيك في الكركرات”، محذرا في نفس الوقت من أن المساس بأي صحراوي من شأنه أن يدفع بالعودة إلى الحرب.
وأكد ابراهيم غالي أن هناك إجماعا لدى الجماهير الصحراوية على وجوب إغلاق المعبر، محذرا من إلحاق الضرر بأي صحراوي، وأنه إن حدث ذلك فهو “العودة إلى الحرب”.
وقال الرئيس غالي في هذا الصدد: “لسنا دعاة حرب و لا نرغب في الرجوع إلى نقطة الصفر، ولا نرغب في إراقة الدماء، لكن للأسف العالم اليوم أصبح يهتم عندما يرى دماء الأبرياء تسيل، وأخشى أن يدفع الشعب الصحراوي إلى هذا الخيار”.
وأضاف قائلا: “الشعب الصحراوي متشبث بوحدته أكثر من أي وقت مضى، وأنه لا حل دون تقرير المصير والاستقلال”.
كما دعا ابراهيم غالي الصحراويين إلى مواصلة الصمود أينما وجدوا، لأن النصر قريب حسبه . وفي نفس السياق، أعرب عن أمله في أن تتحمل منظمة الأمم المتحدة مسؤوليتها، وأن لا يخطو المغرب أية خطوة غير محسومة العواقب” ، مذكرا أن قضية بلاده تعرف جمودا تاما بالرغم من إلحاح الطرف الصحراوي على منظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن على ضرورة العمل الجاد ومواصلة المساعي من أجل حل نهائي.
 ح.ريم
728x90 Ar

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

Screenshot 2020 10 24 22 33 27 64

فوت ميركاتو : يوسف بلايلي إلى الدوري القطري

1

شيخ الأزهر يرد على تصريحات ماكرون المسيئة للإسلام والمسلمين

Received 3374830175896603

تقييم ماندي بعد مستواه في مباراة ريال بيتيس و أتليتيكو مدريد

E4

محمد فارس ثاني أفضل لاعب في مباراة لاتسيو و بولونيا