time

عين رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، الهاشمي جعبوب وزيرًا للعمل والتشغيل والضمان الاجتماعي.وشغل جعبوب حقيبة وزارة التجارة في حكومة أحمد أويحيى وعبد العزيز بلخادم ممثلًا عن حركة مجتمع السلم.وتولى جعبوب نيابة رئيس حركة مجتمع السلم وطلب إعفاؤه منها في وقت لاحق.
وهو التعيين الذي أثار جدلًا واسعًا وأسال الكثير من الحبر خاصة من طرف المناوئين له والذين ساءهم تعيين شخصية ذات توجه اسلاموي،بالرغم من أن جعبوب شخصية توافقية جامعة ومتزنة وذات نظرة ثاقبة للأمور وترفض خوض المعارك الوهمية والتحدث في سفاسف الأمور وتوافهها.
مقري: “لم نستشر في تعيين الهاشمي جعبوب”
امتعض رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، من خبر تعيين الهاشمي جعبوب المنتمي للحركة، وزيرًا للعمل ضمن حكومة عبد العزيز جراد.
وأكد مقري في تغريدة له أن الحركة لم تستشر في التعيين، لا من طرف الحكومة ولا من طرف المعني. وواصل مقري “بعد التأكد من الموضوع ستقرر مؤسسات الحركة التصرف المناسب حياله”.
حركة مجتمع السلم :توزير جعبوب تمّ دون استشارة الحركة
قالت “حركة مجتمع السلم” (حمس)، أمس الخميس، إنها “تلقت خبر تعيين الهاشمي جعبوب وزيرا للعمل في الحكومة الحالية من وسائل الإعلام”. واعتبرت “حمس” أن “هذا التصرف يؤكد أنه لم يتغير شيء في النظام السياسي، إذ أن الحركة تعرضت لمثل هذه المحاولات مرات عديدة من قبل العهد السابق”.
وأعلنت الحركة ، في بيان نشرته عقب اجتماع مكتبها التنفيذي أمس بالجزائر العاصمة، أنها “تتبرأ من هذا التصرف ولا يعنيها في شيء”. واعتبرت اختيار الرئيس تبون لعضو مجلس الشورى الوطني في الحركة، “دون استشارتها”، محاولة “لإرباكها” على إثر قرارها التصويت بـ”لا على الدستور”.
كما لفتت إلى أن هذا “يدل على أن شعار أخلقة العمل السياسي ادعاء لا أساس له في أرض الواقع، وأن التضييق على الأحزاب لا يزال سيد الموقف”.
وأدان المكتب التنفيذي لـ”حركة مجتمع السلم” تصرف الهاشمي جعبوب، مشيرا إلى أنه “مخالف للمُثل والأخلاق خصوصا في هذا الزمن الذي تأكد فيه استهداف العمل الحزبي بسبب المواقف السياسية”.
وبناء على ذلك قرر المكتب التنفيذي “تجميد عضوية الهاشمي جعبوب في حركة مجتمع السلم، وإحالة ملفه على الهيئة الوطنية للانضباط”.
مقري: “الهاشمي جعبوب من أخلص وأطيب الرجال الذين عملت معهم ”
في جانفي 2016 تقدم الهاشمي جعبوب-نائب رئيس الحركة آنذاك- بطلب استقالته من مجلس شورى حركة مجتمع السلم “حمس”، لكن هذا الأخير رفض ذلك بشدة .
وجدد، يومذاك، رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، تمسكه بنائبه الوزير السابق للتجارة، الهاشمي جعبوب، مؤكدًا أنه “من أخلص وأطيب الرجال، الذين عمل معهم، في وقت لا تزال استقالته تشكل غموضا في أوساط أبناء الحركة”. وأوضح مقري على صفحته الرسمية عبر فايسبوك أن الهاشمي جعبوب يعتبر من أخلص وأطيب الرجال، الذين عملت معهم، وموقفي هو التمسك به في منصبه للاستفادة من خبرته وتجربته”، و “باعتباره شخصية سبق لها وأن تقلدت مناصب عليا في البلاد، آخرها كان وزيرا للتجارة، بالإضافة إلى الدعم المادي والمعنوي، الذي يقدمه للحركة، بحكم تمرسه في قطاع التجارة”.
هذا وكان خبر استقالة الهاشمي جعبوب قد طغى على أشغال مجلس شورى الحركة آنذاك، حيث قال مقري في كلمة ألقاها في ختام اجتماع مجلس الشورى الوطني للحركة، إن “تمسك مجلس الشورى بالهاشمي جعبوب هو موقف صارم أثمنه”، معتبرا ان “الهاشمي جعبوب قدم الكثير لحركة مجتمع السلم، وطلب إعفاءه مؤخرا من صفوف الحركة”.
جعبوب…جعبوب حراكيًا بامتياز
وكان جعبوب حراكيًا بامتياز وكانت له عدة اسهامات عبر وسائل الإعلام الوطنية ،وشارك في المسيرات الأولى والتاريخية للحراك المبارك كدلالة على أنه ابنًا لهذا الشعب يفرح لفرحه ويحزن لحزنه ويتألم لآلامه.
من هو الهاشمي جعبوب؟
الهاشمي جعبوب، من مواليد سنة 1955 بولاية ميلة، سياسي بارز عينه رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون في منصب وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي بالحكومة الجزائرية.
تحصل على شهادة الدراسات العليا في الإدارة من المدرسة العليا للإدارة. شغل جعبوب عدة مناصب منها:
مدير المستشفيات 1985 – 1990.
مكلف بالدراسات والتلخيص في وزارة الشبيبة والرياضة 1990 – 1994.
رئيس ديوان الوزير المنتدب المكلف بالتضامن الوطني 1994 – 1995.
مدير بالأمانة العامة للحكومة 1995 – 1997.
نائب في المجلس الشعبي الوطني 1997 – 2002.
وزير الصناعة من 4 يونيو 2002 حتى 1 مايو 2005.
وزير التجارة من 1 مايو 2005 حتى 28 مايو 2010.
وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي 30 سبتمبر 2020 حتى الآن.
عمّـــار الجزائري

 

728x90 Ar

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

7

وزارة الدفاع: إرهابي يسلم نفسه للسلطات العسكرية بتمنراست

0016

حصيلة اليوم الـ 19 من الحملة الاستفتائية: إجماع على ضرورة إنجاح موعد الاستفتاء لإرساء أسس الجزائر الجديدة

Aze21

مبابي يدرج ‘دحلب’ في التشكيلة التاريخية لباريس سان جيرمان

541

عبد السلام وادو : الجزائر أصبحت بلدي الثاني