time

تمكنت الفرقة الاقتصادية  والمالية لأمن سكيكدة، من توقيف صاحب شركة خاصة كان بصدد تهريب 40 حاوية كانت موجهة للتصدير خارج التراب الوطني، مصرح بها على أنها تحتوي على مادة الديليون.

وقد تم حجز الحاوية من طرف مصالح الجمارك لميناء سكيكدة، للاشتباه في نوعية وطبيعة محتواها، ما استدعى انجاز خبرة مضادة للمادة المحملة في الحاويات الـ40 بمخبر تكرير البترول بسكيكدة وإرسال عينات من حاويتين بعد اختلاف في محتواهما ما بين مادة الكيروزين والمازوت إلى المخبر الجهوي للشرطة بقسنطينة، حيث أسفرت نتائج الخبرة أن جميع الحاويات تحتوي على مادة المازوت المتداول في السوق الوطنية.

وبينت المعاينة الميدانية أن المشتبه فيه يقوم بشراء كميات معتبرة من مادة المازوت من مختلف التجار بالسعر المدعم من طرف الدولة، ويقوم بشحنها بثلاث شاحنات كبيرة مثبتة على مستوى شركته، سعة كل شاحنة 30 ألف لتر مزودة بخلاطات كهربائية للتمويه على أساس أنه يستعملها لصناعة خليط الديليون ثم يقوم بشحن المادة في أكياس بلاستيكية مخصصة لحفظ السوائل  ثم تهريبها إلى الدول التي  تعرف ارتفاعا في أسعار المازوت.

وعلى إثر هذا، توبع المتهم بجناية تهريب الوقود الذي يهدد الاقتصاد الوطني، وجنحة حيازة مخزن داخل النطاق الجمركي معد ليستعمل في التهريب، جنحة ممارسة تجارة غير شرعية عن طريق بيع مواد أولية في حالتها الأصلية قصد التحويل، وجنحة تحرير عمدا شهادات تثبت وقائع غير صحيحة ماديا واستعمالها.

وبناء على هذه التهم، أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سكيكدة بوضع المتهم رهن الحبس المؤقت .

محمد . ك

728x90 Ar

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

005

والي البويرة يستجيب لنداء استغاثة عائلة في وضعية جد صعبة

004

باتنة: الإعلامي “سليم معاش” يعرض كتاباته الصحفية بمسقط رأسه رأس العيون

الهجرة

إحباط محاولة هجرة غير شرعية بوهران

الانتاج

وهران: محطة تحلية مياه البحر تعود للإنتاج