time

ندد رئيس حركة البناء  عبد القادر بن قرينة بجريمة القتل بجريمة القتل التي راحت ضحيتها شابة في مقتبل العمر تبلغ من العمر 19 سنة تم إغتصابها وحرقها بعد قتلها في محطة وقود مهجورة بالثنية ولاية بومرداس.

و عبر بن قرينة عبر صفحته الرسمية على الفايسبوك عن غضبه الشديد بقوله: “تلقينا بحزن و غضب شديدين نبأ هذه الجريمة الشنيعة، التي حصدت روح الفتاة شيماء من الرغاية، و التي رغم حداثة سنها إلا أن ذلك لم يشفع لها ، من التعرض للإغتصاب والعنف.

و إختتم كلامه بتعبيره و بإسم حركة البناء عن سخطه و غضبه  جراء هذه الجرائم التي تطال البلاد في الآونة الأخيرة و بتطبيق عقوبات صارمة ردعية في حق هذه الوحوش البشرية.

عبد الرحمان نوري

728x90 Ar

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

7

وزارة الدفاع: إرهابي يسلم نفسه للسلطات العسكرية بتمنراست

0016

حصيلة اليوم الـ 19 من الحملة الاستفتائية: إجماع على ضرورة إنجاح موعد الاستفتاء لإرساء أسس الجزائر الجديدة

Aze21

مبابي يدرج ‘دحلب’ في التشكيلة التاريخية لباريس سان جيرمان

541

عبد السلام وادو : الجزائر أصبحت بلدي الثاني