time

توفي ليلة أمس الأربعاء الشاب تبيب لحسن ابن مدينة العلمة بعد صراع طويل مع المرض.

ولاقت قصة المرحوم لحسن تضامنا واسعا بعد أن بث نداء يطلب فيه إعادته إلى أرض الوطن، وهو الذي كان طريح الفراش بمدينة مارسيليا الفرنسية، أين استجاب له الجزائريون وتكفلوا بنقله عبر طائرة خاصة من مرسيليا إلى الجزائر.

من جهتها لم تتوانى السلطات الجزائرية في فتح المجال الجوي  والترخيص للطائرة بالهبوط على أرضية مطار هواري بومدين.

رحم الله الفقيد، إنا لله وإنا إليه راجعون

728x90 Ar

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

U21 (1)

إلغاء تربص المنتخب الوطني الجزائري لكرة اليد بسبب ‘كورونا’

1

إسلام هريدة ينتقل الى رائد القبة

3

“جازي” يشرع في تقديم خدمات الجيل الرابع في أربع ولايات جديدة

Y321

التشكيلة الرسمية لنادي بوروسيا مونشغلادباخ ضد انتر ميلان