time

قال رئيس الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان ضياء الدين بن شيخ في بيان له أن مبدأ تقرير المصير الذي تدعمه الأمم المتحدة و الجزائر و غيرها من الدول التي تدعم أحقية الشعوب في تقرير مصيرها ليس بالضرورة موقف مدعم لإستقلال الصحراء لكن تدعم تقرير المصير في حد ذاته عن طريق انتخابات نزيهة تحت إشراف دولي و أممي .

وأضاف رئيس الرابطة أن تقرير المصير في هذه الحالة هو انتخاب الشعب الصحراوي حول الانفصال أو الاتصال أو الحكم الذاتي وهو حر في اختياره ، لكن المغرب يعمل على إثارة أزمة كل مرة لكي لا تتوفر الظروف الملائمة لتنظيم الانتخاب وهذا لعدة أسباب من بينها تأكده أن الانتخابات ستحسم بإجماع الشعب الصحراوي لصالح الاستقلال.

كما أن الأزمة الداخلية المتعلقة بالريف جراء الاضطهاد الذي يتعرض له سكان الريف من طرف المخزن ستؤدي حتما إلى مطالبة سكان الريف باستقلال أو على الأقل الحكم الذاتي في جمهورية الريف التاريخية  الممتدة  في شمال المغرب وهي المنطقة الشمالية للمغرب المطلة على البحر الأبيض المتوسط.

تحد شرقا بواد ملوية إلى كاب سبارطيل غربا بطنجة على المحيط الاطلسي، وتحد شمالا بالبحر الأبيض المتوسط إلى واد ورغة جنوبا، ومن أهم أقاليمها الحسيمة والناظور وشفشاون وتطوان وطنجة والعرائش والدريوش .

أما محاولة المغرب للزج بالجزائر في كل ما يتعلق بقضية الصحراء الغربية فهو مجرد محاولة إعطاء بعد شرعي للقضية أمام الشعب المغربي أي لإستعطاف الشعب المغربي ومحاولة إعطاء صورة خاطئة للشعب بأن الجزائر تحاول خلق أزمات للمغرب رغم ان المغرب في 2017 اعترفت بالصحراء من خلال إدراج اسم رئيس دولة الصحراء الغربية في الظهير الملكي رقم 02.17.1 بتاريخ 31 يناير 2017 , و الذي تم بموجبه نشر القانون التأسيسي للإتحاد الأفريقي حرفيا، وتم وضعه حيز التنفيذ باعتباره أصبح ملزما للمملكة المغربية.

و مما جاء في القانون التأسيسي للإتحاد الأفريقي المنشور, قائمة لرؤساء دول و حكومات للاتحاد الافريقي ومن بينهم طبعا رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية التي تعتبر من الدول المؤسسة للاتحاد الافريقي, حيث جاءت حسب الترتيب في الرقم 39 الجزائر لا تعتبر دولة المغرب كمنافس في أي مجال من المجالات لكي تخلق او تحاول ان تخلق أزمة داخل المغرب

واسترسل ذات المسؤول في بيان له أن الجزائر في مجال الدفاع دولة تبيع البترول و الغاز و تشتري السلاح و تفجر فيه خلال المناورات و التدريبات الميدانية  و هذا هو العامل الذي جعل المغرب يحارب غرب الصحراء الغربية و ليس شرقها لأنه ببساطة إختراق شبر من الأراضي الجزائرية سيؤدي حتما إلى التوتر في كل المنطقة .

عبير ربيعي

728x90 Ar

تعليقات الزوار ( 1 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

ناصري يعلن عن فتح موقع وكالة عدل نهاية الشهر الجاري لإختيار السكنات

وفاة الصادق المهدي زعيم حزب الأمة القومي السوداني متأثرا بإصابته بكورونا

عرقاب:تطوير المناجم في البلاد هو طموح ورهان كبير

مجلس الأمة يصادق بالأغلبية المطلقة على قانون المالية لسنة 2021